أداة "فحص عنوان URL"

تقدّم أداة "فحص عنوان URL" معلومات حول النسخة المُفهرَسة لصفحة معيَّنة من صفحات Google. وتشمل هذه المعلومات أخطاء AMP وأخطاء البيانات المنظَّمة ومشاكل الفهرسة.

المهام الشائعة:

  • الاطّلاع على حالة الفهرس الحالية لعنوان URL: يمكنك استرداد المعلومات حول النسخة المُفهرَسة من صفحتك في محرّك البحث Google. تعرّف على سبب تمكّن محرّك البحث Google من فهرسة صفحتك أو عدم تمكّنه من ذلك.
  • فحص عنوان URL المنشور: يمكنك إجراء اختبار للتأكّد من إمكانية فهرسة صفحة على موقعك الإلكتروني.
  • طلب فهرسة عنوان URLيمكنك أن تطلب من محرّك البحث Google الزحف إلى عنوان URL (أو إعادة الزحف إليه).
  • الاطّلاع على نسخة معروضة من الصفحة: يمكنك الاطّلاع على لقطة شاشة توضح الشكل الذي تظهر به الصفحة على برنامج Googlebot.
  • عرض قائمة الموارد التي يتم تحميلها، ومخرجات JavaScript وغيرها من المعلومات: يمكنك الاطّلاع على قائمة من الموارد ورموز الصفحات وغيرها من المعلومات بالنقر على رابط المزيد من المعلومات المدرَج على بطاقة إصدار الصفحة.

 

فحص عنوان URL المفتوح

 

أداة "فحص عنوان URL" - تدريب على Google Search Console


الاطّلاع على حالة الفهرس الحالية لعنوان URL

يمكنك الاطّلاع على معلومات تفصيلية من "فهرس Google" حول عنوان URL في موقعك الإلكتروني:

للاطّلاع على حالة الفهرس الحالية لعنوان URL، عليك تشغيل أداة "فحص عنوان URL":

  1. افتح أداة "فحص عنوان URL" (انقر على الزر أعلاه أو اختَر فحص عنوان URL في لوحة التنقل من Search Console).
  2. أدخِل عنوان URL الكامل لفحصه. في ما يلي بعض الملاحظات:
    • يجب أن يكون عنوان URL ضمن الموقع الحالي. ويُرجى العِلم أنه لا يمكن اختبار عناوين URL خارج الموقع الحالي. بعبارة أخرى، يجب التبديل إلى الموقع الذي يتضمّن عنوان URL موضوع الاختبار في حال كنت تملك أكثر من موقع واحد.
    • عناوين URL لصفحات AMP مقابل عناوين URL للصفحات الأخرى: يمكنك فحص عناوين URL لصفحات AMP وكذلك عناوين URL للصفحات الأخرى، حيث تقدّم الأداة معلومات حول نسخة الصفحة بتنسيق AMP أو غيره من التنسيقات.
    • نُسخ الصفحات البديلة: إذا كانت للصفحة نُسخ بديلة/مكرَّرة، سيقدّم التقرير أيضًا معلومات حول النسخة الأساسية إذا كانت هذه النسخة في موقع إلكتروني تمتلكه.
  3. تعرَّف على طريقة فهم النتائج.
  4. يمكنك اختياريًا إجراء اختبار قابلية الفهرسة على عنوان URL المنشور.
  5. يمكنك اختياريًا طلب فهرسة عنوان URL.

هناك حدّ أقصى يومي لطلبات الفحص التي يمكن إرسالها بشأن كلّ موقع تملكه.

فهم النتائج: عنوان URL المُفهرَس

ملاحظات مهمّة:
  • هذا ليس اختبارًا مباشرًا، حيث تصف هذه الأداة أحدث نسخة مُفهرَسة من الصفحة، وليس النسخة المباشرة على الويب، علمًا بأنّ محرّك البحث Google يستخدم المعلومات الموضَّحة في الأداة لتقييم نتائج "بحث Google". وربّما تغيّرت صفحتك أو أصبحت غير متاحة منذ آخر مرّة زحف إليها Google. ولاختبار النسخة الحالية من الصفحة بالشكل الذي تظهر به لمحرّك البحث Google، انقر على الزر اختبار مباشر على الصفحة.
  • إنّ تاريخ "عملية الزحف الأخيرة" ضمن التغطية يعرض التاريخ الذي تمّ فيه استرداد المعلومات المعروضة هنا (في حال إتمام الزحف إلى الصفحة).
  • لا تعني عبارة "عنوان URL متوفّر على Google" أن صفحتك تظهر في نتائج "بحث Google". يجب أن تتوافق الصفحة وبياناتها المنظَّمة مع إرشادات الجودة والأمان حتّى تظهر فعليًا في نتائج "بحث Google". ولا تأخذ أداة "فحص عنوان URL" بعين الاعتبار الإجراءات اليدوية أو عمليات إزالة المحتوى أو عناوين URL المحظورة مؤقتًا. وللتأكّد من ظهور عنوان URL في نتائج البحث، ابحث عنه على Google، وفي حال عدم ظهوره رغم تأكيد هذه الأداة على فهرسته، إليك طريقة معرفة سبب ذلك.

 

تشمل نتائج الفحص الأقسام التالية القابلة للتوسيع:

الحضور على Google

تحدّد هذه البطاقة ما إذا كان من الممكن أن يظهر عنوان URL في نتائج "بحث Google". في ما يلي القيم المُحتمَلة:

عنوان URL متوفّر على Google

  • المقصود بذلك: تمّت فهرسة عنوان URL ويمكن أن يظهر في نتائج "بحث Google" ولم يتم رصد أي مشاكل تتعلّق بأي تحسينات تم العثور عليها في الصفحة (البيانات المنظَّمة وصفحات AMP المرتبطة وغيرها).
  • الإجراءات التي يجب اتخاذها كخطوة تالية: ليس من المطلوب اتخاذ أي إجراءات عمومًا، ولكن يمكنك استكشاف المعلومات التي يعرفها Google عن صفحتك بالاطّلاع على التفاصيل الواردة في "تغطية الفهرس" أو الأقسام الخاصّة بالتحسينات.
إذا كان عنوان URL محظورًا مؤقتًا باستخدام أداة إزالة عناوين URL، ستُبلِغ عنه أداة "فحص عنوان URL" على أنه "عنوان URL متوفّر على Google". وتكون "حالة تغطية الفهرس" الخاصّة به هي "تمّ الزّحف إليه". ولا يعني ذلك أن عنوان URL يظهر في نتائج "بحث Google". لمعرفة ما إذا كان عنوان URL لا يزال محظورًا، انتقِل إلى أداة "إزالة عناوين URL" أو ابحث عن عنوان URL على Google.

عنوان URL متوفّر على Google، ولكن تتخلّله مشاكل

  • المقصود بذلك: تمَّت فهرسة عنوان URL ويمكن أن يظهر في نتائج "بحث Google"، ولكن هناك بعض المشاكل التي قد تحول دون ظهوره مع التحسينات التي أضفتها إلى الصفحة. وقد يعني ذلك أنّه هناك مشكلة في صفحة AMP مرتبطة به، أو نتائج منسَّقة تتضمّن بيانات منظَّمة بصيغة غير صحيحة (كوصفة طعام أو إعلان عن وظيفة) في الصفحة.

  • الإجراءات التي يجب اتخاذها كخطوة تالية: اقرأ التحذيرات أو "المعلومات حول الأخطاء" الواردة في التقرير، وحاول حل المشاكل الموضَّحة.

عنوان URL غير متوفّر على Google: أخطاء في الفهرسة

  • المقصود بذلك: حدث خطأ فادح واحد على الأقل أدى إلى منع فهرسة عنوان URL، وبالتالي لن يظهر في نتائج "بحث Google" إلى أن يتمّ حل تلك المشاكل.
  • الإجراءات التي يجب اتخاذها كخطوة تالية: وسِّع قسم "تغطية الفهرس" للاطّلاع على تفاصيل حول محاولة الفهرسة. الاطّلاع على قائمة أخطاء تغطية الفهرس والحلول الممكنة

عنوان URL غير متوفّر على Google

  • المقصود بذلك: لن يظهر عنوان URL هذا في نتائج "بحث Google"، ولكننا نعتقد أنّ ذلك كان قصدك. وتشمل معظم الأسباب الشائعة حماية الصفحة بكلمة مرور أو استخدام أمر noindex أو أن هذه نسخة بديلة من صفحة أساسية (لا تتم فهرسة صفحات النُسخ البديلة).
  • الإجراءات التي يجب اتخاذها كخطوة تالية: اقرأ التفاصيل في قسم "تغطية الفهرس" لمعرفة المزيد من المعلومات حول السبب. وإليك بعض الأسباب المحتمَلة:
    • إذا كانت قيمتا "عنوان URL الأساسي الذي اختاره المستخدم" و"عنوان URL الأساسي الذي اختاره محرك البحث Google" مختلفتين، يعني ذلك أن عنوان URL هذا يمثّل صفحة من مجموعة صفحات مشابهة، وقد اختار محرك البحث Google فهرسة نسخة أخرى من الصفحة نفسها. من المرجّح أنّه ليس عليك القيام بأي إجراء، ولكن قد يكون من الأفضل إزالة علامتك الأساسية الصريحة أو التفكير في سبب احتياجك إلى صفحة أخرى كصفحة أساسية.
    • في حال واجهت حظر noindex أو robots.txt لم تكن تتوقعه (راجع قسم تفاصيل "تغطية الفهرس" أدناه)، يجب إزالة ذلك الحظر لتمكين Google من الوصول إلى موقعك.
    • لمعرفة أسباب تغطية الفهرس الأخرى، اقرأ قائمة القيم والحلول الممكنة.

لم يتعرّف Google على عنوان URL: إذا كانت حالة تغطية الفهرس هي "لم يتعرّف Google على عنوان URL"، يعني ذلك أن محرّك البحث Google لم يُفهرِس عنوان URL، إما لأن هذا العنوان لم يظهر من قبل لمحرك البحث، أو لأنه وجده كصفحة بديلة تمّ وضع علامة عليها بالشكل الصحيح، ولكن يتعذّر الزحف إليها. ولحلّ هذه المشكلة، يمكنك إجراء فحص مباشر للنسخة الحالية وحل أيّ مشاكل قد تواجهها ثم إرسال الصفحة للفهرسة. (ملاحظة: إذا كانت هذه صفحة بديلة تمّ وضع علامة عليها بالشكل الصحيح، ولكن يتعذّر الزحف إليها، سترى الصفحة مدرَجة مع خطأ الزحف إذا أجريت فحصًا للصفحة الأساسية.)

عنوان URL هو نسخة بديلة من عنوان URL الأساسي

  • المقصود بذلك: يمثّل عنوان URL نسخة من مجموعة نُسخ بديلة للصفحة نفسها. وتشمل الصفحات في هذه المجموعة أزواج من صفحات AMP أو الصفحات الأساسية أو أزواج من صفحات إصدار الموقع الإلكتروني المخصّص لأجهزة الكمبيوتر أو الأجهزة الجوّالة. ويمكنك الاطّلاع على عنوان URL المُفهرَس في قيمة عنوان URL الأساسي الذي اختاره Google ضمن تغطية الفهرس.
  • الإجراءات التي يجب اتخاذها كخطوة تالية: ليس من المطلوب اتخاذ أي إجراءات عمومًا، ولكن يمكنك فحص عنوان URL الأساسي الذي اختاره Google للتأكّد من أنه صفحة متوقَّعة.
تغطية الفهرس

يصف هذا القسم "حالة الفهرس" الخاصة بعنوان URL وتفاصيل عملية الفهرسة لهذا العنوان. ويمكن توفير المعلومات التالية بناءً على "حالة تغطية الفهرس":

حالة تغطية الفهرس
وصف أكثر تفصيلاً لتصنيف الحضور على Google يوضّح سبب توفّر عنوان URL أو عدم توفّره على Google. وتحدّد هذه الحالة ما إذا كانت "تغطية الفهرسة" ناجحة أو فاشلة أو مُستبعدة أو تتخللها تحذيرات. اطّلع على قائمة القيَم والحلول الممكنة. راجِع القسم لم يتعرّف Google على عنوان URL.
ملفات Sitemap
أي ملفات Sitemap معروفة تشير إلى عنوان URL هذا. ملاحظة: لا يشمل ذلك إلا ملفات Sitemap التي تم إرسالها باستخدام تقرير ملفات Sitemap أو المدرَجة في ملف robots.txt لهذا الموقع. ولن يتم إدراج ملفات Sitemap التي تُكتشَف بأي وسيلة أخرى. وبالنسبة إلى المواقع الأكبر حجمًا أو المواقع الجديدة، ننصحك بتقديم ملف Sitemap لإطلاع Google على الصفحات المطلوب الزّحف إليها. الاطّلاع على المشاكل المعروفة
صفحة الإحالة
صفحة من الممكن أن يكون قد استخدمها Google لاكتشاف عنوان URL. وقد تكون صفحة الإحالة مرتبطة بشكل مباشر بعنوان URL هذا أو قد تكون صفحة أصلية أو نسخة أقدم لإحدى الصفحات التي ترتبط بهذا العنوان. ولا يعني غياب هذه القيمة عدم توفّر صفحة إحالة، ولكن قد تكون هذه المعلومة غير متاحة لأداة "فحص عنوان URL" في الوقت الحالي. إذا ظهرت لك عبارة "قد يكون عنوان URL معروفًا من مصادر أخرى لا يتم الإبلاغ عنها حاليًا"، يعني ذلك أن Google عثَر على عنوان URL مستندًا إلى مصادر أخرى غير ملف Sitemap أو صفحة إحالة، ولكن معلومات الإحالة غير متاحة حاليًا لهذه الأداة.
الزحف الأخير
آخر مرة زحَف فيها محرك البحث Google إلى هذه الصفحة حسب توقيتك المحلّي. ويتمّ أخذ جميع المعلومات الموضَّحة في هذه الأداة من هذه النسخة التي تمّ الزحف إليها في المرّة الأخيرة.
هل الزحف مسموح به؟
للإشارة إلى ما إذا كانت صفحتك قد سمحت لمحرِّك البحث Google بالزحف إليها (زيارتها) أو حظرته باستخدام قاعدة robot.txt. وإذا لم يكن من المقصود حظر Google، يجب إزالة حظر robots.txt. ويُرجى العِلم أن ذلك يختلف عن السماح بالفهرسة من خلال القيمة "هل الفهرسة مسموح بها؟".
جلب الصفحة
لبيان ما إذا كان Google قد تمكَّن فعليًا من الحصول على الصفحة من خادمك أو لا. وفي حال عدم السماح بالزحف، سيشير هذا الحقل دائمًا إلى أنّ عملية جلب الصفحة قد فشلت. وحتى إذا كان الزحف مسموحًا به، قد تفشل عملية جلب الصفحة لأسباب عديدة. اطّلع على التفسيرات الخاصة بحالات تعذُّر عملية الجلب. وتشير القيمة "هل الزحف مسموح به؟" إلى ما إذا كنت تريد السماح بالوصول إلى الصفحة أو لا، بينما تشير قيمة "جلب الصفحة" إلى ما إذا كان Google قد تمكَّن فعليًا من الوصول إليها أو لا في حال السماح بذلك.
هل الفهرسة مسموح بها؟
لبيان ما إذا كانت صفحتك قد منعَت الفهرسة بشكل صريح أو لا. وفي حال منع الفهرسة، يتم توضيح السبب ولن تظهر الصفحة في نتائج "بحث Google". ملاحظة مهمّة إذا كانت صفحتك محظورة من خلال ملف robots.txt (راجع "هل الزحف مسموح به؟")، ستصبح قيمة الحقل "هل الفهرسة مسموح بها؟" هي "نعم" دائمًا لأن محرك البحث Google لن يرى أمر noindex وبالتالي لن يلتزم به. وفي تلك الحال، قد تظهر صفحتك في نتائج "بحث Google".
عنوان URL الأساسي الذي اختاره المستخدم
هو عنوان URL الأساسي الذي اخترته في حال إعلان الصفحة بشكل صريح عن عنوان URL. ويمكنك الإعلان عن عنوان URL أساسي بعدّة طرق منها: علامة <link rel="canonical"> أو رأس HTTP أو ملف Sitemap أو من خلال بعض الطرق الأخرى. إذا كانت صفحتك واحدة من مجموعة صفحات مشابهة أو مكرَّرة، ننصحك بالإعلان بشكل صريح عن عنوان URL الأساسي. وبالنسبة إلى صفحات AMP، يجب ألّا تكون هذه الصفحة بتنسيق AMP (باستثناء إذا كانت صفحة AMP أساسية ذاتية).
عنوان URL الأساسي الذي اختاره Google

هي الصفحة التي اختارها Google باعتبارها عنوان URL الأساسي (المُصدَّق) عند عثوره على صفحات مشابهة أو مكرَّرة على موقعك. في حال إعلانك عن عنوان URL أساسي، قد يختار Google عنوان URL نفسه، ولكنه قد يختار في بعض الأحيان عنوان URL آخر يعتبره نموذجًا أفضل للعنوان الأساسي. ولا يمكنك ضمان عنوان URL الأساسي الذي يختاره Google، ولكن يمكنك اقتراح عنوان عليه. وإذا لم يكن للصفحة نُسخ بديلة، يصبح عنوان URL الأساسي الذي يختاره محرّك البحث Google عنوان URL الذي تمّ فحصه. وفي حال عثورك على صفحة غير متوقعة هنا، يمكنك الإعلان بشكلٍ صريح عن النسخة الأساسية.

لا يكون عنوان URL الأساسي دائمًا هو العنوان المعروض في نتائج "بحث Google": على سبيل المثال، إذا كانت للصفحة نسخة أساسية مخصّصة لأجهزة الكمبيوتر ونسخة أساسية مخصّصة للأجهزة الجوّالة، من المحتمل أن تعرض عمليات البحث على الأجهزة الجوّالة عنوان URL لصفحة الأجهزة الجوّالة.

تجدر الإشارة إلى أن هذه القيمة يمكن أن تكون متأخّرة بضع ساعات عن القيمة المتوفّرة في فهرسنا.

في حال لم تكن الصفحة هي عنوان URL الأساسي، يمكنك فحص عنوان URL الأساسي الذي اختاره محرّك البحث Google من خلال اختيار فحص (فقط إذا كان عنوان URL في موقع إلكتروني يخضع لإدارتك).

التحسينات (AMP والوظائف وغير ذلك)

يصف هذا القسم أيّ تحسينات اكتشفها Google حول عملية البحث عن عنوان URL الخاص بك في آخر مرّة تمّت فهرسته. وفي حال تعذّر فهرسة عنوان URL أو عدم اكتشاف أيّ تحسينات، سيكون هذا القسم خاليًا.

لا تعرِض هذه الأداة حتى الآن جميع التحسينات الممكنة. وفي ما يلي التحسينات التي تتيحها هذه الأداة:

قابلية الاستخدام على الأجهزة الجوّالة

اكتشف ما إذا كان من السهل استخدام صفحتك على جهاز جوّال.

يمكن أن تظهر الأحكام التالية:

  • الصفحة غير متوافقة مع الجوّال: لن تعمل الصفحة بشكل جيد على جهاز جوّال بسبب بعض المشاكل.
  • الصفحة متوافقة مع الجوّال: يُفترَض أن تعمل الصفحة بشكل جيد على جهاز جوّال. مزيد من التفاصيل.
  • لا تتوفر أي بيانات: تعذّر استرداد توافق الصفحة مع أجهزة الجوّال، أو اختباره، لسبب معيّن. يُرجى الانتظار قليلاً وإعادة المحاولة.

يمكنك الاطّلاع على وصف للأخطاء المحتملة هنا.

للاطّلاع على الصفحات الأخرى المتأثرة بإحدى المشاكل، اختَر صفّ المشكلة ثم اختَر فتح التقرير.

AMP

إذا كان للصفحة نسخة AMP مرتبطة، يمكنك رؤية المعلومات المتعلّقة بها من خلال اختيار الصف ضمن التقرير. استخدم هذه المعلومات من أجل تحديد مشاكل الفهرسة المرتبطة بصفحات AMP والمشاكل الأخرى وحلّها.

تنطبق التفاصيل الموضَّحة هنا على نسخة AMP المُشار إليها في الصفحة الحالية، ولكنها لا تنطبق على الصفحة الحالية.

بالإضافة إلى أخطاء AMP العادية، يمكنك الاطّلاع على أخطاء AMP هذه الخاصة بمحرّك البحث Google.

للاطّلاع على الصفحات الأخرى المتأثرة بمشكلة معيّنة على موقعك، اختَر الصفّ الخاص بوصف المشكلة، ثم اختَر فتح التقرير.

يمكن أن تنطبق الحالات التالية على صفحة URL تم فحصها كصفحة AMP باستخدام أداة "فحص عنوان URL":

  • نسخة AMP المرتبطة صالحة: محتوى صفحات AMP صالح وتمت فهرسته.
  • نسخة AMP المرتبطة غير صالحة: تحتوي نسخة AMP على خطأ يمنع فهرستها.
  • لم تتم فهرسة نسخة AMP المرتبطة (النسخة المُفهرَسة) أو تتعذّر فهرسة نسخة AMP المرتبطة (الفحص المباشر): يتم حظر الصفحة من الفهرسة عادةً بسبب قاعدة robots.txt أو أمر noindex.
  • نسخة AMP المرتبطة صالحة وتتخلّلها تحذيرات: يمكن فهرسة نسخة AMP، لكن هناك بعض المشاكل التي قد تحول دون الحصول على الميزات الكاملة، أو أنّ نسخة AMP تستخدم علامات أو سمات تم إيقافها وقد تصبح غير صالحة في المستقبل.
  • ليست صفحة AMP: لم تكن الصفحة التي تم فحصها صفحة AMP.

مختلف أنواع النتائج المنسَّقة

يمكن الاطّلاع على معلومات حول أيّ نوع من أنواع النتائج المنسَّقة (بيانات منظَّمة) في الصفحة. وتتضمَّن المعلومات عدد العناصر الصالحة المُكتَشَفة على عنوان URL وأوصاف كل عنصر وتفاصيل حول أي تحذيرات أو أخطاء تمّ العثور عليها. وتتوفّر الأنواع التالية من النتائج المنسَّقة: 

النتيجة المنسَّقة لا تظهر هنا. ليست كلّ أنواع النتائج المنسَّقة متوافقة مع الأداة بعد. وقد تكون الأنواع غير المتاحة صالحة ومتوفرة على الصفحة ويمكن أن تظهر في نتائج البحث، ولكنها لن تظهر في الأداة.

فحص عنوان URL مباشر

يمكنك اختبار عنوان URL منشور على موقعك لمعرفة ما إذا كان بإمكان محرّك البحث Google فهرسته أو لا. ويتم ذلك من خلال إجراء اختبار على الصفحة المباشرة للحصول على معلومات مشابهة لعنوان URL المُفهرَس. ويساعد هذا الإجراء في اختبار التغييرات الحاصلة على الصفحة مقارنةً بالنسخة المُفهرَسة الحالية من هذه الصفحة.

لاختبار عنوان URL منشور والتحقّق من عدم تخلله أي أخطاء فهرسة محتمَلة:

  1. أولاً، عليك فحص عنوان URL المُفهرَس على النحو الموضح في فحص عنوان URL المُفهرَسملاحظة: لا بأس إذا لم تتم فهرسة الصفحة بعد أو تعذّرت فهرستها، ولكن يجب أن تتوفر إمكانية الوصول إليها على الإنترنت بدون طلب معلومات تسجيل الدخول.
  2. انقر على اختبار عنوان URL المنشور على صفحة النتائج المُفهرَسة.
  3. اطّلع على مقالة فهم نتائج الاختبار المباشر.
  4. يمكنك التبديل بين نتائج الاختبار المباشر والنتائج المُفهرَسة من خلال اختيار فهرس Google أو اختبار مباشر على الصفحة.
  5. لإعادة تشغيل الاختبار المباشر، انقر على الزر إعادة تحميل (إعادة التحميل) على الصفحة.
  6. للاطّلاع على تفاصيل حول الصفحة، بما في ذلك لقطة شاشة ورؤوس استجابة HTTP، اختَر عرض الصفحة التي تم الزحف إليها.

هناك حد أقصى لطلبات الفحص المباشر التي يمكن إرسالها يوميًا لكل موقع.

فهم النتائج: الاختبار المباشر

ملاحظات مهمّة:
  • هذا اختبار مباشر. تجلب هذه الأداة عنوان URL وتختبره في الوقت الفعليّ، علمًا بأنّ المعلومات التي تظهر في الاختبار المباشر قد تختلف عن عنوان URL المُفهرَس للأسباب الموضحة أدناه.
  • لا يتحقق الاختبار المباشر من توفّر عنوان URL في أي ملفات Sitemap أو أي صفحات إحالة.
  • يمكن أن تختلف الحالة قابلة للفهرسة في عنوان URL المنشور عن حالة تغطية الفهرس لعنوان URL المُفهرَس للأسباب التالية:
    • تمّ تغيير أو تصحيح جزء من عنوان URL المنشور، مثل إزالة (أو إضافة) علامة noindex أو حظر robots.txt، ولم تتمّ فهرسة التغييرات بعد. انظر في الاختلافات بين الاختبارات المُفهرَسة والمباشرة، أو تحقَّق من صفحة سجل التعديلات على موقعك الإلكتروني لاكتشاف الاختلافات بين النسخة المُفهرَسة والنسخة المنشورة.
    • لا يتيح الاختبار المباشر كل حالات الفهرس الواردة في تقرير النسخة المُفهرَسة. ولا يتمّ اختبار بعض الحالات في التقرير المُفهرَس أو لا تبدو منطقية في الاختبار المباشر، وسيتمّ تمثيلها بشكل مختلف في الاختبار المباشر. راجِع تفاصيل القسم "الصفحات القابلة للفهرسة" للاطّلاع على الحالات غير المتاحة.

هل تعني النتيجة الصحيحة أنه ستتم فهرسة صفحتي؟

لا، هذا الاختبار يهدف فقط إلى التأكد من إمكانية وصول Googlebot إلى صفحتك لفهرستها. حتى وإن حصلت في الاختبار المباشر على حكم بالصلاحية أو حكم تحذيري، يجب أن تستوفي صفحتك شروطًا أخرى كي تتم فهرستها. على سبيل المثال:

  • لا يمكن أن تكون الصفحة خاضعة لأي إجراء يدوي أو أن تتخللها مشاكل قانونية.
  • لا يمكن أن تكون الصفحة نسخة مكرَّرة من صفحة مُفهرَسة أخرى، بل يجب أن تكون فريدة أو أن تكون قد اختيرت كنسخة أساسية لمجموعة صفحات مشابهة.
  • يجب أن تكون جودة الصفحة عالية بما فيه الكفاية لضمان الفهرسة.

 

تشمل نتائج الفحص الأقسام التالية القابلة للتوسيع:

ما احتمالية التوفّر على Google؟
تقدّم البطاقة العليا تقييمًا عامًا عما إذا كان من الممكن فهرسة عنوان URL المباشر أو لا. وتجدر الإشارة إلى أنّ النتائج الإيجابية ليست ضمانًا بأنّ عنوان URL سيظهر في نتائج "بحث Google". وتتطلب نتائج "بحث Google" أن تتوافق الصفحة وبياناتها المنظَّمة مع إرشادات الجودة والأمان. ولا تأخذ أداة "فحص عنوان URL" بعين الاعتبار الإجراءات اليدوية أو عمليات إزالة المحتوى أو عناوين URL المحظورة مؤقتًا.

في ما يلي القيم المُحتمَلة:

عنوان URL متاح لـ Google

  • المقصود بذلك: عنوان URL غير محظور ولا تتخلله أي أخطاء يمكن رصدها، وبالتالي ما من سبب يمنع الفهرسة الكاملة. وفي حال فهرسة Google لعنوان URL، يمكن أن يظهر في نتائج "بحث Google" شريطة أن يتوافق مع إرشادات الجودة والأمان، وألا يكون خاضعًا لأيّ إجراءات يدوية أو عمليات إزالة المحتوى أو عناوين URL المحظورة مؤقتًا.
  • الإجراءات التي يجب اتخاذها كخطوة تالية: إذا كانت الصفحة مختلفة عن النسخة المُفَهرَسة، يمكنك طلب الفهرسة بالنقر على الزر على الصفحة. ويمكنك كحل بديل إرسال ملف Sitemap أو الانتظار حتّى يتم الزحف إليه بطريقة طبيعية.

عنوان URL متاح لـ Google، ولكن به مشاكل

  • المقصود بذلك: يمكن لمحرّك البحث Google فهرسة عنوان URL، ولكن ثمّة بعض المشاكل التي قد تمنع ظهوره بالتحسينات التي حاولت تنفيذها. وقد يعني ذلك أنّه هناك مشكلة في صفحة AMP مرتبطة به، أو نتائج منسَّقة تتضمّن بيانات منظَّمة بصيغة غير صحيحة (كوصفة طعام أو إعلان عن وظيفة) في الصفحة.

  • الإجراءات التي يجب اتخاذها كخطوة تالية: اقرأ التحذيرات أو "المعلومات حول الأخطاء" الواردة في التقرير، وحاول حل المشاكل الموضَّحة.

عنوان URL غير متاح لـ Google

  • المقصود بذلك: يتعذّر ظهور عنوان URL في نتائج "بحث Google" بسبب حدوث مشكلة فادحة.
  • الإجراءات التي يجب اتخاذها كخطوة تالية: يمكنك قراءة التفاصيل في القسم "مدى التوفّر" للتعرّف على مزيد من المعلومات حول السبب.

عنوان URL هو نسخة بديلة

  • المقصود بذلك: إنّ عنوان URL لا يُعدّ العنوان الأساسي لهذه الصفحة، لذلك لا تتم فهرسته، ولكن هذا ليس خطأ.
  • الإجراءات التي يجب اتخاذها كخطوة تالية:: ليس من المطلوب تنفيذ أي إجراء على الأرجح. لدى Google عنوان URL أساسي لهذه الصفحة من المفترض أن تتم فهرسته. ستعرض معلومات الفهرسة الحالية عنوان URL الأساسي في التغطية > عنوان URL الأساسي الذي اختاره محرّك البحث Google.
مدى التوفر

يوضح هذا القسم من التقرير ما إذا كان بإمكان محرك البحث Google فهرسة الصفحة أو لا. مع ذلك، لا تُعَد النتائج الإيجابية ضمانًا بأنها ستظهر في نتائج البحث. ويتطلب الظهور في نتائج "بحث Google" كذلك أن تتوافق الصفحة وبياناتها المُنظَّمة مع إرشادات الجودة والأمان. ولا تأخذ أداة "فحص عنوان URL" بعين الاعتبار الإجراءات اليدوية أو عمليات إزالة المحتوى أو عناوين URL المحظورة مؤقتًا.

للحصول على شرح عن المواقع المختلفة، يمكنك الاطّلاع على أوصاف المواقع في النسخة المُفهرَسة.

 

الاختلافات بين نتائج الاختبار المُفهرَس والاختبار المباشر

لا يتناول التقرير المباشر كافّة قيم التوفر الموضحة في التقرير المُفهرَس. وفي ما يلي قائمة بالحالات غير المتاحة مع التوضيح.

حالة التقرير المُفهرَس سبب عدم عرضها في الاختبار المباشر
عنوان URL تمّ إرساله .... يتعذّر إظهار أي حالة تبدأ بعبارة "عنوان URL تمّ إرساله" في اختبار مباشر، حيث لا تظهر هذه الحالات إلّا عندما يرسل المستخدم صفحةً باستخدام ملف Sitemap، ولا تتاح معلومات Sitemap في الاختبار المباشر.
  • تم إرسال الصفحة وتمت فهرستها
  • تمت فهرسة الصفحة ولم يتم إرسالها في ملف Sitemap
ستظهر الحالة المكافئة "يمكن فهرسة عنوان URL".
تمت فهرسة الصفحة رغم حظرها باستخدام ملف robots.txt العبارة "تمت الفهرسة" غير مستخدَمة في الاختبار المباشر. وإذا كانت الصفحة محظورة، سيظهر الخطأ ذو الصلة "تمّ الحظر بواسطة ملف robots.txt".
تم اكتشاف الصفحة - لم تتم فهرستها حتّى الآن الحالة غير مستخدَمة في الاختبار المباشر.
تم الزحف إلى الصفحة ولم تتمّ فهرستها الحالة غير مستخدَمة في الاختبار المباشر.

حالات "الصفحة مكرَّرة":

  • صفحة بديلة تتضمّن علامة أساسية مناسبة
  • عنوان URL مُفهرَس كنسخة بديلة
  • صفحة مكرَّرة لا تتضمّن علامة أساسية
  • اختار محرك البحث Google صفحة أساسية مختلفة عن تلك التي اختارها المستخدم
  • لم يتمّ اختيار عنوان URL الذي تم إرساله كعنوان أساسي
لا تتوفّر معلومات Google الأساسية في الاختبار المباشر، كما لا تُتاح أي معلومات عن الصفحات المكرَّرة. وإذا أعلن المستخدم عن صفحة أساسية، ستُتاح هذه المعلومات.

الاطّلاع على الصفحة المعروضة

يمكنك مشاهدة لقطة شاشة للصفحة المعروضة بالشكل الذي تظهر به لبرنامج Googlebot. ويُعَد ذلك مفيدًا للتأكيد على أنّ جميع عناصر الصفحة متاحة وتظهر على النحو الذي تقصده، لأنّ الاختلافات قد تنتج عن الموارد التي تم حظر دخول برنامج Googlebot إليها.

لا تتوفر لقطات الشاشة إلّا لاختبار عنوان URL المباشر، أي أنها لا تتوفَّر لعنوان URL المُفهرَس. يجب أن تتوفّر إمكانية الوصول إلى الصفحة لاتّخاذ لقطة شاشة. وإذا كانت صفحتك محمية بجدار ناري، يمكنك عرضها على أداة "فحص عنوان URL" باستخدام نفق.

للاطّلاع على الصفحة المعروضة:

  1. نفِّذ اختبارًا مباشرًا على عنوان URL.
  2. انقر على عرض الصفحة التي تم اختبارها في بطاقة إصدار الصفحة لفتح لوحات المعلومات الإضافية. وإذا لم يتوفّر هذا الخيار، عادةً ما يعود سبب ذلك إلى تعذُّر الوصول إلى الصفحة لإجراء الاختبار المباشر.
  3. انتقِل إلى علامة التبويب لقطة الشاشة.

طلب (إعادة) الفهرسة

يمكنك طلب أن يفهرس محرّك البحث Google عنوان URL تم فحصه. يمكن أن تستغرق الفهرسة أسبوعًا أو اثنين، ويمكنك التحقّق من مسار التقدّم باستخدام هذه الأداة.

لطلب فهرسة عنوان URL:

  1. افحص عنوان URL للصفحة.
  2. انقر على طلب الفهرسة في صفحة نتيجة الفحص لعنوان URL. وإذا خضعت الصفحة للفحص السريع للتحقُّق من خلوها من أخطاء الفهرسة الفورية، سيتمّ إرسالها إلى قائمة انتظار الفهرسة. إذا اعتبر الاختبار المباشر أنّ الصفحة غير قابلة للفهرسة، سيتعذّر عليك طلب فهرستها.

أفضل خيار بالنسبة إلى طلب فهرسة العديد من الصفحات الجديدة أو المعدَّلة هو إرسال ملف Sitemap، مع تمييز الصفحات المعدَّلة بالعلامة <lastmod>.

 

المشاكل المعروفة
  • في حالات قليلة، لا نبلّغ عن ملف Sitemap لصفحة تم إرسالها في ملف Sitemap. نعمل حاليًا على حلّ هذه المشكلة.
هل كان ذلك مفيدًا؟
كيف يمكننا تحسينها؟