البدء في استخدام إدارة Google للأجهزة الجوّالة

في حال امتلاكك الإصدار المجاني القديم من G Suite، يمكنك الترقية إلى G Suite الأساسية للحصول على هذه الميزة. 

اتبع هذه الخطوات للبدء في إدارة الأجهزة الجوّالة في مؤسستك.

قبل البدء

  • تنظيم المستخدمين—استخدم الوحدات التنظيمية لتطبيق إعدادات مختلفة على مجموعات المستخدمين. على سبيل المثال، قد ترغب في السماح بظهور الإشعارات على شاشة التأمين للمديرين دون باقي الموظفين.  وللحصول على تفاصيل، اطلع على تطبيق السياسات على مستخدمين مختلفين.
  • إبلاغ المستخدمين—أخبر المستخدمين بأنك ستدير الأجهزة الجوّالة التي يستخدمونها في العمل. واسمح لهم بالاطلاع على السياسات التي ستستخدمها. 

إدارة الأجهزة الجوّالة التابعة لمؤسستك

فتح الكل   |   إغلاق الكل

الخطوة 1: إعداد إدارة الأجهزة الجوّالة

يجب إعداد الإدارة لمنح المستخدمين إمكانية الوصول إلى حساب الشركة وتطبيقات العمل على أجهزتهم الجوّالة. الاختيار بين الإدارة الأساسية والإدارة المتقدمة لتتناسب مع احتياجات مؤسستك. ويمكنك أيضًا تخصيص الإدارة عبر أنواع الأجهزة ومجموعات المستخدمين في مؤسستك.

للحصول على تفاصيل، اطلع على إعداد إدارة الأجهزة الجوّالة.

الخطوة 2: التأكد من حماية الأجهزة

يمكنك حماية البيانات على الأجهزة الجوّالة المُدارة من خلال وضع المستخدمين قفلاً للشاشة أو تعيين كلمة مرور لأجهزتهم. إذا كنت تستخدم الإدارة المتقدّمة للأجهزة الجوّالة، يمكنك تحديد مدى قوة كلمة المرور، ووضع حد أدني لعدد الأحرف، والمزيد. وإذا لم تتوافق كلمة المرور مع الحد الأدنى لمتطلباتك، ستتوقف مزامنة بيانات العمل مع الجهاز.

للحصول على تفاصيل، اطلع على تطبيق إعدادات كلمة المرور للأجهزة الجوّالة.

الخطوة 3: تطبيق الإعدادات على الأجهزة الجوّالة

الإدارة المتقدمة فقط

يمكنك التحكم في كيفية استخدام الأفراد لأجهزتهم في مؤسستك من خلال تطبيق إعدادات السياسة.

  • يمكنك تطبيق إعدادات Android لإضافة الملفات الشخصية للعمل التي تفصل بيانات العمل عن البيانات الشخصية، وتُقيّد تغييرات الشبكة، وتحُد من مشاركة البيانات، وغيرها. 
  • يمكنك تطبيق إعدادات Apple® iOS® iOS  للتحكم في العناصر التي تظهر للمستخدمين على شاشة التأمين، واختيار العناصر التي يمكن الاحتفاظ بنسخة احتياطية منها على ®iCloud، وكذلك تحديد إعدادات Safari، والمزيد. 
  • يمكنك تطبيق الإعدادات المتقدمة لحظر الأجهزة المُخترقة والتي تمت إزالة القيود بها وفرض التشفير والمزيد. 
الخطوة 4: إدارة تطبيقات العمل على أجهزة الجوّال

الإدارة المتقدمة فقط

يمكنك منح المستخدمين تطبيقات العمل التي يحتاجون إليها. ويمكنك تثبيت تطبيقات الأنشطة التجارية المفضلة لديك على الأجهزة تلقائيًا (نظام التشغيل Android فقط) أو جعلها متاحة للمستخدمين في كتالوج التطبيقات المقترحة (نظامي التشغيل Android وiOS). كما يمكنك أيضًا إنشاء تطبيقاتك الداخلية الخاصة واستضافتها في Google Play.

للحصول على تفاصيل، اطلع على إدارة التطبيقات في أجهزة الجوّال.

الخطوة 5: تسجيل الأجهزة للإدارة

يمكن للمستخدمين تسجيل أجهزتهم للإدارة من خلال إضافة حساب الشركة إلى أحد الأجهزة. بعد الانتهاء من التسجيل، يمكنك الاطلاع على أجهزة المستخدمين في وحدة تحكُّم المشرف في Google، حيث ستتمكن هناك من إدارة الجهاز وتطبيق الإعدادات ومراقبتها والمزيد. 

عملاء G Suite Business وG Suite Enterprise—في حال امتلاك شركتك لأجهزة Android التي توزعها على المستخدمين، يمكنك إضافة هذه الأجهزة بنفسك إلى وحدة تحكم المشرف من خلال استيراد الرقم التسلسلي للأجهزة. بعد ذلك، يمكنك توزيع الأجهزة على المستخدمين. وللحصول على تفاصيل، اطلع على إعداد الأجهزة التي تمتلكها شركتك.

ملاحظة: للحصول على الأداء الأمثل، نوصيك بعدم إضافة كل حساب للشركة إلى أكثر من 10 أجهزة.

الخطوة 6: اعتماد الأجهزة للإدارة

الإدارة المتقدمة فقط

عند إعداد إدارة الأجهزة الجوّالة، يمكنك اختيار مراجعة الأجهزة واعتمادها قبل أن تتمكن تلك الأجهزة من البدء في مزامنة بيانات العمل. وإذا حددت هذا الخيار، فستظهر رسالة للمستخدمين تفيد بأن التسجيل قيد المراجعة حتى تعتمد الجهاز التابع لهم. وللحصول على تفاصيل، اطلع على اعتماد أجهزة الجوّال للإدارة.  

إذا قررت عدم استخدام عمليات اعتماد الأجهزة، فسيتم اعتماد الأجهزة تلقائيًا وستتمكن بعدها من مزامنة بيانات العمل في الحال.

الخطوة 7: مراقبة أجهزتك المُدارة

يمكنك تتبع معلومات الأجهزة وعرضها في الوقت الفعلي ومراقبة توافقها مع سياسات مؤسستك. باستخدام الإدارة المتقدمة، يمكنك أيضًا استلام تنبيه عبر البريد الإلكتروني عند وقوع حدث معين. على سبيل المثال، عند تغيّر إعدادات الجوّال في أحد الأجهزة أو عند تعرض الجهاز للاختراق. 

للحصول على تفاصيل، اطلع على الحصول على إحصاءات حول الأجهزة الجوّالة في النطاق.

هل كان ذلك مفيدًا؟
كيف يمكننا تحسينها؟