إدارة الرسائل غير المرغوب فيها

نوصي بأن يعتمد المستخدمون في مؤسستك على Gmail لمراجعة الرسائل غير المرغوب فيها التي يتلقونها وإدارتها.

إيقاف مركز الرسائل: يعد مركز الرسائل وحدة تحكم على الويب، حيث يمكن لمستخدمي Gmail عرض الرسائل الإلكترونية غير المرغوب فيها وإدارتها. اعتبارًا من تشرين الأول (أكتوبر) عام 2019، سيتوقف عمل ميزتي "مركز الرسائل" و"ملخص وحدة العزل". ولحين الانتهاء من عملية الإيقاف هذه، يمكن لبعض مستخدمي G Suite الاستفادة من هاتين الميزتين. في مرحلة ما بعد شهر تشرين الأول (أكتوبر)، لن تكون ميزة "مركز الرسائل" متاحة ولن يتلقى المستخدمون رسائل إلكترونية جديدة عن "ملخص وحدة العزل". كما لن تتلقى إشعارًا قبل إيقاف هاتين الميزتين. ونقترح على المشرفين البدء في اتّباع طرق إدارة الرسائل غير المرغوب فيها الموضحة في موضوع إدارة الرسائل غير المرغوب فيها ضمن هذه المقالة.
 
تتوفر إجابات عن الأسئلة الشائعة في مزيد من المعلومات عن إيقاف مركز الرسائل.

استخدام Gmail لإدارة الرسائل غير المرغوب فيها

نوصي المستخدمين في مؤسستك بإدارة الرسائل غير المرغوب فيها باستخدام أي من تطبيقات Gmail التالية:

  • Gmail Android
  • Gmail لأجهزة iPad وiPhone
  • ويب Gmail

يمكنك استخدام هذه التطبيقات لتحديد رسائل البريد الوارد ووضع علامة عليها كرسائل غير مرغوب فيها. يؤدي ذلك إلى تدريب Gmail لوضع علامة على الرسائل المشابهة كرسائل غير مرغوب فيها. يمكنك أيضًا تحديد الرسائل التي تم وضع علامة عليها كرسائل غير مرغوب فيها عن طريق الخطأ ونقل تلك الرسائل إلى البريد الوارد. يؤدي ذلك إلى تدريب Gmail لتحديد الرسائل المشابهة كرسائل صالحة.

للسماح للمستخدمين بإدارة الرسائل غير المرغوب فيها باستخدام التطبيقات المتوافقة مع الأجهزة الجوّالة وتطبيقات الويب في Gmail:

تعرّف على ما يمكن للمشرفين تنفيذه عندما يضع Gmail علامة على بعض أو جميع الرسائل الإلكترونية الخارجية الواردة كرسائل غير مرغوب فيها عن طريق الخطأ.

طرق أخرى لإدارة الرسائل غير المرغوب فيها

على الرغم من أننا نقترح استخدام Gmail لإدارة الرسائل غير المرغوب فيها، قد تكون إحدى هذه الطرق الأخرى أكثر ملاءمة لمؤسستك. هذه الطرق مخصصة للمشرفين فقط.

توجيه كل البريد إلى خادم بريد قديم

يمكنك توجيه جميع الرسائل إلى خادم البريد القديم من خلال إعدادات التوجيه. يحدّد الخادم القديم الرسائل غير المرغوب فيها، ويمكن للمستخدمين عرض الرسائل غير المرغوب فيها وإدارتها باستخدام تطبيق البريد الإلكتروني القديم. مزيد من المعلومات عن إعدادات توجيه البريد الإلكتروني وتسليمه

لتحسين تحديد الرسائل غير المرغوب فيها، يُرجى تفعيل عناوين التصيّد الاحتيالي والرسائل غير المرغوب فيها في قواعد توجيه Gmail. في حال تم إيقاف هذا الإعداد، قد يفقد خادم البريد القديم بعض الرسائل غير المرغوب فيها.

تعرّف على مزيد من المعلومات عن إضافة عناوين الرسائل غير المرغوب فيها إلى قواعد التوجيه.

الإشراف على رسائل المجموعات

يمكنك إيقاف الإشراف على رسائل المجموعات بحيث يمكن لأعضاء مجموعة محددة مراجعة الرسائل غير المرغوب فيها المحتملة قبل تسليمها إلى صناديق البريد الوارد للمستخدمين. يتلقى المشرفون تقارير دورية تتضمن الرسائل غير المرغوب فيها من قائمة انتظار الإشراف.

إرسال رسائل إلى مراجعة وحدة العزل

يمكنك عزل الرسائل غير المرغوب فيها المحتملة التي تم إرسالها من مؤسستك وإليها، وبذلك يمكن مراجعتها قبل تسليمها. يتم إرسال الرسائل إلى وحدة عزل المشرف، حيث يحدد المشرفون الإجراء الذي يجب تنفيذه في كل رسالة.

مزيد من المعلومات عن إيقاف مركز الرسائل

هل يتأثر تسليم البريد؟

لا. على الرغم من أننا نغير طريقة عرض المستخدمين للرسائل غير المرغوب فيها وإدارتها، فإننا لا نغير طريقة تسليم الرسائل الإلكترونية الصالحة إلى المستخدمين.

هل يمكنني متابعة إرسال البريد من خلال Gmail إلى الخادم التابع لي داخل الشركة؟

نعم. يمكنك متابعة استخدام Gmail لتصفية الرسائل غير المرغوب فيها ومكافحة الفيروسات، ثم توجيه البريد إلى خادم بريد داخل الشركة.

هل يمكنني مراجعة الرسائل غير المرغوب فيها باستخدام طرق أخرى غير Gmail؟

نعم. توفر G Suite عدة طرق للمشرفين لإدارة الرسائل غير المرغوب فيها. ومع ذلك، ننصح المستخدمين بعرض الرسائل غير المرغوب فيها وإدارتها فقط باستخدام Gmail.

هل يمكنني استخدام التطبيقات المتوافقة مع الأجهزة الجوّالة وتطبيقات الويب في Gmail كوحدة عزل للرسائل غير المرغوب فيها فقط، حتى يتم توجيه هذه الرسائل التي تم وضع علامة عليها بأنها "ليست ضمن الرسائل غير المرغوب فيها" في المؤسسة تلقائيًا؟

لا. هذا الإجراء غير مستحسن وغير متاح. يتم وضع الرسائل التي تم وضع علامة عليها بأنها "ليست ضمن الرسائل غير المرغوب فيها" في التطبيقات المتوافقة مع الأجهزة الجوّالة وتطبيقات الويب في Gmail في البريد الوارد من Gmail تلقائيًا. لا يتم تشغيل قواعد التوجيه لتسليم الرسائل في المؤسسة في هذا السيناريو.

هل كان ذلك مفيدًا؟
كيف يمكننا تحسينها؟