الإعلانات والاستهداف حسب العمر

قيود العمر في YouTube:

يتمّ تقييد الفيديوهات أو قنوات العلامات التجارية حسب العمر بناءً على خيار المعلنين أو بعد مخالفة إرشادات المنتدى. ويمكن للمستخدمين الذين يبلغون العمر المناسب فقط مشاهدة هذا المحتوى أثناء تسجيل الدخول إلى YouTube. في بعض الحالات، يجب تقييد الفيديو حسب العمر أولاً لكي يتمكّن المعلن من استخدامه في إعلان (مثل إعلانات الفيديوهات الدعائية لحملة عن الكحول). تشكّل قيود العمر في YouTube الخيار الوحيد المتاح لطلبات فرض قيود حسب العمر على صفحة مشاهدة الفيديو.

استهداف السكان حسب العمر في الإعلانات:

تتطلب سياساتنا أو المعلنون أحيانًا أن يستهدف الإعلان فئة سكانية معيّنة. ويمكن أن تستهدف تقنية عرض الإعلانات هذه الإعلانات استنادًا إلى تواريخ إنشاء قنوات YouTube التي تمّ تسجيل الدخول إليها. على سبيل المثال، إذا كان الإعلان غير ملائم للجمهور العام بموجب سياساتنا، يجب أن يستهدف السكان الذين يزيد عمرهم عن 18 عامًا. سيتمكّن بذلك المستخدمون الذين سجّلوا الدخول والذين لا تقلّ أعمارهم عن 18 عامًا فقط من رؤية هذا الإعلان على موقعنا الإلكتروني. وسيظهر للمستخدمين الذين سجّلوا خروجهم إعلان مختلف.

قيود العمر المخصّصة:

تسمح منصة YouTube للمعلنين في مجال إعلانات الكحول والألعاب والأفلام بإنشاء قيود مخصّصة حسب العمر وفرضها على الإعلانات التي تظهر على الصفحة الرئيسية. ونحن نسمح بإنشاء هذه القيود المخصّصة لأنّ هذه المجالات تخضع لأنظمة كثيرة وقد لا تكون قيود العمر في YouTube متوافقة مع الأنظمة الخاصة بهذه المجالات. على سبيل المثال، قد يحتاج المعلنون لألعاب الفيديو إلى الالتزام بإرشادات مجلس تقييم البرامج الترفيهية (ESRB) لعرض الإعلانات على لعبة مصنّفة للبالغين. ويجب أن يرسل المعلنون طلبات فرض قيود مخصّصة حسب العمر إلى فريق العمل المعني بسياسة إعلانات YouTube للحصول على موافقة مسبقة. ويجب أن يستخدم المعلنون في جميع مواضع الإعلانات الأخرى الميزات العادية لقيود العمر في YouTube والمتوفرة على مستوى قنوات العلامات التجارية وصفحات مشاهدة الفيديوهات.

هل كان ذلك مفيدًا؟
كيف يمكننا تحسينها؟