الأسئلة الشائعة لجهات نشر المواقع الإلكترونية الصحفية الأوروبية

يستفيد المستخدمون من محرّك بحث Google في العثور على محتوى ملائم ومتنوّع، كما يستفيد منه الناشرون في الوصول إلى القرّاء. يحلّل Google مئات المليارات من صفحات الويب لتقديم نتائج بحث ذات صلة بما يريده المستخدمون، بحيث يمكنهم عندئذٍ الوصول إلى المعلومات التي يبحثون عنها على المواقع الإلكترونية مثل موقعك.

ولمساعدة المستخدمين على معرفة سبب اختيار Google لنتائج البحث التي يعرضها، فإنه يعرض معاينات موجزة للمحتوى من صفحات الويب المرتبطة، وفي الغالب تكون مقتطفات نصية قصيرة أو مقتطفات وصورًا مصغّرة. وقد أثبتت التجارب أن هذه المعاينات تساعد المستخدمين في العثور سريعًا على الموقع الإلكتروني الذي يتضمن المحتوى المطلوب. وفي ضوء صدور قانون جديد لحقوق الطبع والنشر في فرنسا، سيغيّر Google طريقة تقديم نتائج البحث عن المواقع الإلكترونية الصحفية الأوروبية وكيفية عرضها للمستخدمين في هذا البلد. وعلى وجه التحديد، سيتوقّف Google عن عرض مقتطفات وصور مصغّرة لهذه المواقع الإلكترونية في فرنسا إلا إذا حدّد الناشرون الذين يعرضون المحتوى في فرنسا مقدار المحتوى الذي يريدون عرضه في نتائج البحث.

تتضمّن هذه المقالة أسئلة حول هذه القيود الجديدة، وتحديدًا القيود المتعلّقة بجهات نشر هذه المواقع الإلكترونية.

س: من هم الناشرون الذين سيتأثرون بقانون حقوق الطبع والنشر الجديد؟

ج: لأن القانون لا يحدّد المواقع الإلكترونية التي ينطبق عليها، كان على شركة Google إنشاء قائمة مبدئية بالمواقع الإلكترونية الصحفية التي تعتبرها مواقع إلكترونية صحفية أوروبية، ويمكن للناشرين الاطّلاع على حالتها من خلال Google Search Console. ويمكن للناشر إضافة موقعه الإلكتروني إلى القائمة في Google Search Console إذا وجد أن القائمة لا تتضمّن موقعه. وكذلك، يمكن للناشر إزالة موقعه من القائمة إذا رأى أنه مُدرَج في القائمة عن طريق الخطأ.

س: هل القانون الجديد يطال موقعي الإلكتروني؟

ج: تقدّم Google في Google Search Console معلومات عن حالة موقعك الإلكتروني باعتباره موقعًا صحفيًا أوروبيًا متأثرًا بالقانون، مع إعداد خاص يعرض الحالة الحالية.

س: تم تصنيف موقعي الإلكتروني بشكل غير صحيح. كيف يمكنني إعلامكم بذلك؟

ج: تقدّم Google في Google Search Console معلومات عن حالة موقعك الإلكتروني باعتباره موقعًا صحفيًا أوروبيًا متأثرًا بالقانون، مع إعداد خاص يعرض الحالة الحالية. ويمكن لمالكي المواقع الإلكترونية الذين تم التحقق منهم في Search Console تغيير حالة موقعهم الإلكتروني. تعرّف على المزيد عن إثبات الملكية. إذا لم تكن متأكدًا مَن أثبت ملكيته لموقعك الإلكتروني، يجب إثبات ملكية الموقع الإلكتروني أولاً (قد يكون هناك عدة مالكين)، ثم مراجعة قائمة المالكين الذين تم التحقق منهم في Search Console. سيتم إرسال إشعار إلى المالكين الآخرين الذين تم التحقق منهم لإعلامهم بالتغييرات التي تتم في هذا الإعداد.

س: تم إعداد موقعي بشكل غير صحيح، وقد غيّرته. متى سيظهر التغيير في "بحث Google"؟\

ج: تتم معالجة حالة الموقع الإلكتروني الصحفي الأوروبي المتأثر بالقانون خلال بضعة أيام. وتنطبق هذه التغييرات على الموقع الإلكتروني بالكامل ولا تتطلب إعادة الزحف إليه أو إعادة معالجة عناوين URL الفردية. 

س: ما تأثير هذا التصنيف؟

ج: بسبب التغييرات في قانون حقوق الطبع والنشر في فرنسا، لن تعرض خدمة "بحث Google" مقتطفات نصية أو صورًا مصغرة للمواقع الإلكترونية الصحفية الأوروبية في فرنسا والمتأثّرة بهذا القانون، ما لم يستخدم الموقع الإلكتروني علامات وصفية تسمح بمعاينات البحث.

س: كيف يمكنني عرض مقتطف أطول أو أقصر لصفحاتي؟

ج: يمكن لأي ناشر أو موقع إلكتروني في العالم، بغض النظر عن تصنيفه كجهة نشر صحفية أوروبية متأثّرة بالقانون، أن يتحكّم بمقتطفات المواقع الإلكترونية الخاصة به باستخدام عدة طرق. ويمكن للناشرين إزالة المقتطفات تمامًا، أو ضبط الحد الأقصى لطول مقتطفات صفحاتهم أو الحد الأقصى لحجم الصور المصغرة لصورهم، أو إخفاء أجزاء من الصفحة من المقتطفات. يمكنك معرفة المزيد في وثائق مطوّري البرامج عن العلامات الوصفية لبرامج الروبوت. ويجب إعادة الزحف إلى صفحات موقعك الإلكتروني وإعادة معالجتها حتى يتم تطبيق هذه الإعدادات.

س: كيف يمكنني تحسين طول المعاينة؟

ج: يحاول محرّك بحث Google اختيار معاينات طويلة بما يكفي لمساعدة المستخدمين في تحديد الصفحات التي يبحثون عنها بدون التأثير على رغبتهم في زيارة تلك الصفحات. ويمكن للناشرين وضع قيودهم الخاصة على مقدار محتوى المعاينة الذي يعرضه محرّك بحث Google، وذلك عن طريق تطبيق العلامات الوصفية لبرامج الروبوت. وقد تكتشف المواقع الإلكترونية الفردية وأقسام الأنشطة التجارية المختلفة أن معاينة المحتوى بشكل أو بآخر هي الوسيلة المثلى لجذب المستخدمين إلى المواقع الإلكترونية. إضافةً إلى ذلك، وفي فرنسا، على جهات النشر الصحفية الأوروبية وضع حد أقصى لطول المقتطفات في العلامات الوصفية لبرامج الروبوت قبل أن تتضمّن معايناتها أي مقتطف مطلقًا.

س: كيف يمكنني منع تضمين أجزاء معيّنة من المحتوى في المقتطفات؟

ج: يمكن لأي ناشر أو موقع إلكتروني في العالم، بصرف النظر عن تصنيفه كجهة نشر صحفية أوروبية متأثرة بالقانون، أن يضع حدًا أقصى للمقتطفات على موقعه الإلكتروني باستخدام سمة HTML في صفحاته. ويسمح هذا للناشرين بمنع اختيار مقتطف من أجزاء من الصفحة. يمكنك معرفة المزيد في وثائق مطوّري البرامج عن العلامات الوصفية لبرامج الروبوت. يجب إعادة الزحف إلى صفحات الموقع الإلكتروني وإعادة معالجتها حتى يتم تطبيق هذه التغييرات.

س: كيف يمكنني طلب إعادة معالجة صفحاتي وتعديلها سريعًا؟

ج: إنّ تغيير العلامات الوصفية أو سمات HTML لوضع حد أقصى للمقتطفات يُعتبَر تغييرًا كبيرًا في كيفية عرض محركات البحث لأي صفحة. وأفضل طريقة لإعلامنا بمثل هذا التغيير هي استخدام ملفات Sitemap XML . عليك تحديد تاريخ آخر تغيير مهم لكل عنوان URL كتاريخ التعديل الأخير (lastmod) في ملف XML. ويمكنك استخدام طريقة "اختبار الاتصال عبر HTTP" للإشارة إلى أنه قد تم تحديث ملف sitemap وأنه جاهز للمعالجة. ملاحظة: إن سرعة إعادة المعالجة تعتمد على العديد من العوامل ، بما في ذلك ميزانية الزحف إلى الموقع الإلكتروني

س: هل هناك طرق لتوفير العلامة الوصفية بدون معالجة كل صفحة على حدة؟

ج: لا، يجب إعادة معالجة الصفحات بشكل فردي لكي يتم تحديثها في نتائج البحث.

س: هل يمكنني استخدام إعدادات مختلفة للمقتطفات على صفحات موقعي الإلكتروني؟

ج: نعم. ويتم إجراء هذه الإعدادات على أساس كل صفحة، ولا يلزم أن تكون متطابقة على جميع صفحات الموقع الإلكتروني.

س: هل ستؤثر تغييرات المقتطفات هذه على موضع موقعي الإلكتروني أو ترتيبه في نتائج البحث؟

ج: لن يؤثّر الترميز الجديد على كيفية تقييم مدى صلة الصفحة، ولكن بعض ميزات "بحث Google"، مثل "المقتطفات المميزة"، تعتمد على مدى توفّر محتوى المعاينة (من الصعب جدًا عرض مقتطف إذا لم يتم توفير المقتطف نفسه). قد تحاول ميزات أخرى في "بحث Google" تجميع نتائج البحث مع عرض معاينات محدودة من أجل توفير المزيد من المساحة في صفحة نتائج البحث. وبصرف النظر عن هذه القيود المتعلّقة بواجهة المستخدم، لن تأخذ خوارزميات ترتيب نتائج البحث في الاعتبار مقدار المحتوى المتاح للمعاينة. ولكن الأمر يختلف بالنسبة إلى المستخدمين، حيث يجب مراعاة أن مقدار محتوى المعاينة قد يؤثّر على مدى فهم وملاحظة المستخدمين لصفحاتك. وبالتالي، قد تؤثر هذه الإعدادات على زيارات الإحالة من نتائج البحث. تعرّف على المزيد حول كيفية تقديم Search Console تقارير عن أداء موقعك الإلكتروني بالاستناد إلى الموضع والنقرات ومرات الظهور

س: هل تستمر فهرسة المحتوى الموجود في أقسام "data-nosnippet"؟

ج: نعم. لن يؤدي استخدام أي من طرق منع عرض النص في المقتطف إلى منع فهرسة المحتوى، حيث تعمل هذه الطرق فقط على تقييد ما يتم عرضه في مقتطف نتائج البحث.

س: أفضّل عدم عرض صفحاتي مطلقًا، كيف يتسنى لي ذلك؟

ج: يمكنك منع ظهور الصفحات الفردية في نتائج البحث باستخدام العلامة الوصفية لبرامج الروبوت من نوع noindex. تؤدي هذه العلامة الوصفية، بعد معالجتها، إلى منع عرض الصفحة بالكامل في نتائج البحث. ملاحظة: من أجل عرض العلامة الوصفية هذه، يجب ألا يتم منع الصفحة من الزحف باستخدام ملف robots.txt.

هل كان ذلك مفيدًا؟
كيف يمكننا تحسينها؟