نقل الموقع مع تغيير عنوان URL

2- إعداد تعيين عنوان URL

من المهم تعيين عناوين URL للموقع القديم إلى عناوين URL الخاصة بالموقع الجديد. يوضح هذا القسم عددًا من الأساليب العامة التي يمكنك اتخاذها للدخول إلى عناوين URL بشكلٍ صحيح على الموقعين وتسهيل عملية التعيين. وستختلف التفاصيل الدقيقة بشأن كيفية إنشاء عملية التعيين هذه بناءً على البنية الأساسية الحالية لموقعك على الويب وتفاصيل عملية نقل الم.

تحديد عناوين URL الحالية التابعة لك

في أبسط عمليات نقل المواقع، قد لا تحتاج إلى إنشاء قائمة من عناوين URL الحالية. على سبيل المثال، يمكنك استخدام إعادة توجيه حرف بدل من جانب الخادم إذا كنت تريد تغيير مضيف موقع الويب فقط (على سبيل المثال، نقل example.com إلى example.net).

في عمليات نقل المواقع الأكثر تعقيدًا، ستحتاج إلى إنشاء قائمة بعناوين URL القديمة وتعيينها إلى وجهاتها الجديدة. وتعتمد كيفية حصولك على قائمة عناوين URL القديمة على التهيئة الحالية لموقعك على الويب، ولكن إليك في ما يلي بعض النصائح النافعة:

  • ابدأ بعناوين URL الهامة، وللعثور عليها:
    • ابحث في ملفات Sitemap لأنه من المرجح أن تكون أكثر عناوين URL أهمية قد تم تقديمها في Search Console بهذه الطريقة.
    • تحقق من سجلات الخادم أو برنامج التحليلات بحثًا عن عناوين URL التي حصلت على معظم حركة الزيارات
    • تحقق من ميزة الروابط المؤدية إلى موقعك في Search Console للصفحات التي لها روابط داخلية وروابط خارجية
  • استخدم نظام إدارة المحتوى، الذي يمكن أن يوفر عادة طريقة سهلة للحصول على قائمة بجميع عناوين URL التي تستضيف المحتوى.
  • تحقق من سجلات الخادم بحثًا عن عناوين URL التي تم الانتقال إليها مرة على الأقل مؤخرًا. واختر فترة زمنية تكون منطقية لموقعك، وتذكر التغيرات الموسمية لحركة الزيارات.
  • ضمّن الصور ومقاطع الفيديو — تأكد من تضمين عناوين URL للمحتوى المضمّن في خطط نقل موقعك: مقاطع الفيديو والصور وجافا سكريبت وملفات CSS. يجب أن يتم نقل عناوين URL هذه بالطريقة ذاتها التي يتم بها نقل جميع المحتويات الأخرى على موقعك على الويب.

إنشاء تعيين عناوين URL القديمة إلى عناوين URL الجديدة

بعد الحصول على قائمة بعناوين URL القديمة، حدد المكان الذي تريد إعادة توجيه كل عنوان منها. وتعتمد كيفية تخزين عملية التعيين هذه على الخوادم وعملية نقل الموقع. يمكنك استخدام قاعدة بيانات أو تهيئة بعض قواعد إعادة كتابة عناوين URL على نظامك لأنماط عمليات إعادة التوجيه الشائعة.

تحديث جميع تفاصيل عناوين URL

بعد تعيين عناوين URL، يلزمك إجراء ثلاثة أشياء حتى تكون تعيينات عناوين URL النهائية جاهزة للنقل.

  1. تحديث التعليقات التوضيحية في شفرة HTML أو إدخال ملفات Sitemap لكل صفحة:
    1. يجب أن يكون لكل عنوان URL مقصود العلامة الوصفية rel="canonical" ذاتية المرجعية.  
    2. إذا كان الموقع الذي أجريت نقله يتضمن عدة لغات أو يتضمن صفحات متعددة اللغات تم إجراء تعليقات توضيحية عليها باستخدام معلمة التعليقات التوضيحية rel-alternate-hreflang، فتأكد من تحديث التعليقات التوضيحية لاستخدام عناوين URL الجديدة.
    3. إذا كان الموقع الذي أجريت نقله له نسخة مطابقة للجوّال، فتأكد من تحديث معلمة التعليقات التوضيحية rel-alternate-media. يمكنك التعرف على مزيد من المعلومات في إرشادات مواقع الويب المخصصة للهواتف الذكية.
  2. تحديث الروابط الداخلية
    عليك تغيير الروابط الداخلية على موقع الويب الجديد من عناوين URL القديمة إلى عناوين URL الجديدة. ويمكنك استخدام التعيين الذي تم إنشاؤه في السابق للمساعدة في العثور على الروابط وتحديثها بحسب الحاجة.
     
  3. إنشاء ملفات Sitemap وقوائم الروابط وحفظها
    احفظ القوائم التالية من أجل عملية النقل النهائية:
    1. ملف Sitemap يحتوي على عناوين URL الجديدة في التعيين
    2. ملف Sitemap يحتوي على عناوين URL القديمة في التعيين
    3. قائمة بالمواقع التي تتضمن روابط تؤدي إلى المحتوى الحالي التابع لك

    مزيد من المعلومات حول ملفات Sitemap.

إعداد عمليات إعادة التوجيه 301

بعد إجراء عملية التعيين وأن يكون موقعك جاهزًا، فإن الخطوة التالية هي إعداد عمليات إعادة التوجيه HTTP 301 على الخادم من عناوين URL القديمة إلى عناوين URL الجديدة كما أشرت في عملية التعيين.

تجدر الإشارة إلى ما يلي:

  • استخدام عمليات إعادة التوجيه 301 HTTP. برغم أن برنامج Googlebot يتيح استخدام العديد من أنواع عمليات إعادة التوجيه، ننصحك باستخدام عمليات إعادة التوجيه 301 HTTP إن أمكن.
  • تجنب تسلسل عمليات إعادة التوجيه. بينما يتمكن برنامج Googlebot والمتصفحات من متابعة "سلسلة" من عمليات إعادة توجيه متعددة (على سبيل المثال، الصفحة 1 > الصفحة 2 > الصفحة 3)، إلا أننا ننصح بإعادة التوجيه إلى الوجهة النهائية. إذا لم يكن ذلك ممكنًا، فعليك الاحتفاظ بعدد عمليات إعادة التوجيه في السلسلة منخفضًا، يُفضل ألا يزيد عن ثلاث عمليات إعادة توجيه وأن يكون أقل من خمسة. يضيف تسلسل عمليات إعادة التوجيه زمن انتقال للمستخدمين، كما أن بعض المتصفحات لا تسمح باستخدام سلاسل عمليات إعادة التوجيه الطويلة.
  • .اختبار عمليات إعادة التوجيه. يمكنك استخدام جلب مثل Google لاختبار عناوين URL فردية أو أدوات سطر الأوامر أو النصوص البرمجية لاختبار أعداد كبيرة من عناوين URL.
هل كان ذلك مفيدًا؟
كيف يمكننا تحسينها؟