إدارة مواقع الويب المتعددة المناطق واللغات

إذا كان موقعك يقدم محتوى مختلفًا للمستخدمين بلغات مختلفة أو في بلدان أو مناطق مختلفة، يمكنك تحسين نتائج "بحث Google" لموقعك.

معلومات أساسية:

  • موقع الويب متعدد اللغات هو أي موقع ويب يقدم محتوى بأكثر من لغة واحدة. ومن أمثلة ذلك، مؤسسة كندية لديها نسختان باللغة الإنجليزية والفرنسية لموقعها على الويب. سيحاول "بحث Google" العثور على صفحات تتطابق مع لغة المستخدِم الذي يبحث عن المؤسسة.
  • موقع الويب متعدد المناطق هو موقع يستهدف صراحةً مستخدمين في بلاد مختلفة. ومن أمثلة ذلك، شركة لتصنيع منتجات يتم شحنها إلى كندا والولايات المتحدة. سيحاول "بحث Google" العثور على الصفحة المحلية المناسبة للمستخدم الذي يبحث عن الشركة.

تكون بعض المواقع متعددة المناطق واللغات على حد سواء: على سبيل المثال، قد يكون لأحد المواقع نسخ مختلفة للولايات المتحدة الأمريكية وكندا وباللغتين الفرنسية والإنجليزية للمحتوى الكندي.

إدارة النسخ متعددة اللغات لموقعك على الويب

إذا كان لديك محتوى متطابق بلغات متعددة على موقعك، إليك بعض النصائح لمساعدة المستخدمين (و"بحث Google") في العثور على الصفحة الصحيحة:

استخدام عناوين URL مختلفة لنسخ اللغات المختلفة

توصي Google باستخدام عناوين URL مختلفة لكل نسخة لغة من الصفحة بدلاً من استخدام ملفات تعريف الارتباط أو إعدادات المتصفح لضبط لغة المحتوى على الصفحة.

إذا كنت تستخدم عناوين URL مختلفة للغات مختلفة، استخدم التعليقات التوضيحية لعلامات hreflang لمساعدة نتائج "بحث Google" في الارتباط بنسخة اللغة الصحيحة للصفحة.

إذا كنت تفضل تغيير المحتوى ديناميكيًا أو تغيير مسار المستخدم استنادًا إلى إعدادات اللغة، ينبغي العلم بأن Google قد لا يتمكن من العثور على جميع النسخ المختلفة والزحف إليها. والسبب في ذلك هو أن زاحف Googlebot عادةً ما ينطلق من الولايات المتحدة الأمريكية. بالإضافة إلى ذلك، يرسِل الزاحف طلبات HTTP بدون إعداد Accept-Language في رأس الطلب.

إخبار Google بنُسخ اللغات المختلفة التابعة لك

تتيح Google استخدام العديد من الطرق المختلفة لوضع تصنيفات لنُسخ اللغة أو المنطقة المختلفة للصفحة بما في ذلك تعليقات hreflang التوضيحية وملفات Sitemap. وعليك وضع العلامات على صفحاتك بطريقة مناسبة.

التأكد من وضوح لغة الصفحة

يستخدم Google المحتوى المرئي من صفحتك لتحديد لغتها. فلا نستخدم أي معلومات لغة على مستوى الترميز مثل سمات lang أو عنوان URL. ويمكنك مساعدة Google على تحديد اللغة بشكل صحيح من خلال استخدام لغة واحدة للمحتوى وعناصر التنقل في كل صفحة، بالإضافة إلى تجنّب وضع الترجمة جنبًا إلى جنب.

يمكن أن تترك ترجمة النص المعياري فقط من صفحاتك مع الاحتفاظ بمعظم المحتوى بلغة واحدة (كما يحدث غالبًا في الصفحات التي تعرض محتوى أنشأه المستخدم) انطباعًا سيئًا لدى المستخدم إذا كان المحتوى نفسه يظهر مرات متعددة في نتائج البحث بلغات معيارية متعددة.

استخدم ملف robots.txt لمنع محركات البحث من الزحف تلقائيًا إلى الصفحات المترجمة بموقعك. ولا تعطي الترجمات التلقائية معنى مفهومًا في جميع الأوقات، لذا يمكن النظر إليها كمحتوى غير مرغوب فيه. والأهم من ذلك، هو أن الترجمة السيئة أو الاصطناعية قد تضر بصورة موقعك.

السماح للمستخدم بتبديل لغة الصفحة

إذا كان لديك نُسخ متعددة لإحدى الصفحات:

  • يمكنك إضافة روابط تشعّبية إلى نُسخ اللغات الأخرى من الصفحة. وبهذه الطريقة يمكن للمستخدمين النقر لاختيار نسخة للصفحة بلغة مختلفة.
  • تجنب إعادة التوجيه التلقائية استنادًا إلى لغة المستخدم التي تتم ملاحظتها. يمكن أن تمنع عمليات إعادة التوجيه هذه المستخدمين (ومحركات البحث) من عرض جميع نُسخ موقعك على الويب.

استخدام عناوين URL بلغات معيّنة

لا بأس باستخدام الكلمات المترجمة في عنوان URL أو استخدام تدويل اسم النطاق (IDN). ومع ذلك، ينبغي التأكّد من استخدام ترميز UTF-8 في عنوان URL (ونوصي فعلاً باستخدام ترميز UTF-8 عند الإمكان) مع الحرص على استخدام أسلوب التحويل في عناوين URL بشكل مناسب عند إنشاء روابط إليها.

استهداف محتوى موقع ويب لبلد محدد (الاستهداف الجغرافي)

يمكنك توجيه موقعك على الويب أو أجزاء منه للمستخدمين في بلد محدد واحد يتحدث بلغة معيّنة. وهذا من شأنه أن يؤدي إلى تحسين ترتيب صفحتك في البلد المستهدف ولكن على حساب النتائج في المناطق المحلية / باللغات الأخرى.

لاستهداف موقعك على الويب جغرافيًا على Google:

تذكّر أن الاستهداف الجغرافي ليس علمًا دقيقًا، لذا من المهم اعتبار المستخدمين الذين ينتقلون إلى النسخة "الخاطئة" لموقعك. ومن بين الطرق الممكنة لتنفيذ ذلك عرض الروابط في جميع الصفحات للمستخدمين لاختيار منطقتهم و/أو لغتهم التي يريدونها.

لا تستخدم تحليل IP لمواءمة محتواك. إن تحليل الموقع الجغرافي حسب بروتوكول IP صعب ولا يمكن الاعتماد عليه بشكل عام. وعلاوة على ذلك، قد لا يتمكن محرك البحث Google من الزحف إلى الأشكال المختلفة من موقعك بشكل صحيح. وترد معظم عمليات زحف Google، وليس كلها، من الولايات المتحدة ولا نحاول تغيير الموقع الجغرافي لاكتشاف الأشكال المختلفة لموقع الويب. استخدم إحدى الطرق الواضحة المعروضة هنا (hreflang وعناوين URL البديلة والروابط الواضحة).

استخدام عناوين URL خاصة بمنطقة محلية

يمكنك استخدام بنية عنوان URL التي تعمل على تسهيل استهداف موقعك أو أجزاء منه لمناطق مختلفة جغرافيًا. ويوضّح الجدول التالي الخيارات المتاحة أمامك:

بنية عنوان URL مثال لعنوان URL الإيجابيات السلبيات
النطاق الخاص بالبلد example.de
  • استهداف جغرافي واضح
  • الموقع الجغرافي للخادم غير مرتبط بالمنطقة
  • فصل سهل لمواقع الويب
  • باهظ الثمن (يمكن أن يكون محدود التوفّر)
  • يتطلب المزيد من البنية الأساسية
  • متطلبات صارمة لاستخدام أسماء النطاقات في المستوى الأعلى التي يتم ترميزها بحسب البلد (ccTLD) (في بعض الأحيان)
نطاقات فرعية تتضمّن نطاقات مستوى أعلى عامة (gTLD) de.example.com
  • سهولة الإعداد
  • إمكانية استخدام الاستهداف الجغرافي في Search Console
  • السماح باختلاف مواقع الخوادم
  • فصل سهل لمواقع الويب
  • ربما لا يتمكن المستخدمون من التعرف على الاستهداف الجغرافي من عنوان URL فقط (هل "de" تمثل اللغة أم البلد؟)
أدلة فرعية مع نطاقات مستوى أعلى عامة (gTLDs) example.com/de/
  • سهولة الإعداد
  • إمكانية استخدام الاستهداف الجغرافي في Search Console
  • صيانة بسيطة (المضيف نفسه)
  • احتمال عدم تمكّن المستخدمين من التعرّف على الاستهداف الجغرافي من عنوان URL فقط
  • موقع جغرافي واحد للخادم
  • صعوبة أكبر في فصل مواقع الويب
معلمات عنوان URL site.com?loc=de
  • لا يُوصى بها.
  • صعوبة التصنيف إلى قطاعات استنادًا إلى عنوان URL
  • احتمال عدم تمكّن المستخدمين من التعرّف على الاستهداف الجغرافي من عنوان URL فقط
  • تعذُّر الاستهداف الجغرافي في Search Console

 

كيف يمكن لمحرّك بحث Google تحديد منطقة محلية مستهدَفة؟

يعتمد Google على عدد من الإشارات لتحديد أفضل جمهور مستهدَف لإحدى الصفحات وهي:

  • منطقة محلية مستهدَفة يتم تحديدها باستخدام تقرير "الاستهداف الدولي" على Search Console. إذا كنت تستخدم نطاقًا عامًا في المستوى الأعلى (gTLD) مع مستضيف في بلد آخر، ننصح باستخدام Search Console لإعلامنا بالبلد الذي يجب أن يقترن به موقعك (عند رغبتك في استهداف موقعك جغرافيًا).
  • أسماء نطاقات المستوى الأعلى التي يتم ترميزها بحسب البلد (ccTLDs). وترتبط هذه ببلد معين (على سبيل المثال، ‎.de لألمانيا، و‎.cn للصين)، ولذا فهي إشارة قوية لكل من المستخدمين ومحركات البحث أن موقعك مستهدف صراحةً لبلد معيّن. (تفرض بعض الدول قيودًا حول من يمكنه استخدام أسماء النطاقات في المستوى العلوي التي يتم ترميزها بحسب البلد (ccTLD)، لذا تأكد من البحث أولاً.) نتعامل أيضًا مع بعض أسماء النطاقات المخصصة في المستوى الأعلى التي يتم ترميزها بحسب البلد (مثل ‎.tv و‎.me وما إلى ذلك) على أنها نطاقات مستوى أعلى عامة، وكذلك فقد وجدنا أن المستخدمين ومشرفي المواقع غالبًا ما يرون هذه الأسماء عامة أكثر من الأسماء المرتكزة على بلدان (ليست لدينا قائمة لحصر جميع أسماء النطاقات المخصصة في المستوى الأعلى التي يتم ترميزها بحسب البلد ونتعامل معها على أنها نطاقات مستوى أعلى عامة، لأن هذه القائمة تتعرّض للتغيير بمرور الوقت). اطّلع على قائمة Google بالنطاقات العامة في المستوى الأعلى.
  • بيانات hreflang، سواء كانت في العلامات أو الرؤوس أو ملفات sitemap.
  • موقع الخادم (من خلال عنوان IP للخادم). غالبًا ما يكون موقع الخادم فعليًا بالقرب من المستخدمين ويمكن أن يكون إشارة عن الجمهور المستهدَف لموقعك. وتستخدم بعض مواقع الويب شبكات عرض المحتوى الموزعة (CDNs) أو تتم استضافتها في بلد يتميز ببنية أساسية أفضل لخادم الويب، لذا لا يعد ذلك إشارة دقيقة على الموقع.
  • الإشارات الأخرى. يمكن أن تتضمن مصادر الأدلة الأخرى للجمهور المستهدَف لموقعك عناوين محلية وأرقام الهواتف بالصفحات واستخدام اللغة والعملة المحلية والروابط من مواقع محلية أخرى و/أو استخدام نشاطي التجاري على Google (حيثما يتوفّر ذلك).

أشياء لا يفعلها Google:

  • يزحف محرّك بحث Google إلى الويب من مواقع مختلفة حول العالم. ولكننا لا نحاول تغيير مصدر الزاحف المستخدَم لموقع واحد للعثور على أي اختلافات محتملة في إحدى الصفحات. ولهذا يجب إبلاغ Google بأي نُسخ مختلفة لمنطقة محلية أو لغة يعرضها موقعك من خلال الطرق الموضحة هنا (مثل إدخالات hreflang أو نطاقات المستوى الأعلى التي يتم ترميزها بحسب البلد (ccTLD) أو الروابط الصريحة).
  • يتجاهل Google العلامات الوصفية ذات الصلة بالموقع الجغرافي (مثل geo.position أو distribution) أو سمات HTML للاستهداف الجغرافي.

التعامل مع الصفحات المكرّرة لمواقع متعددة اللغات / المناطقة المحلية

إذا كنت تقدّم محتوى مشابهًا أو مكررًا على عناوين URL مختلفة باللغة نفسها كجزء من موقع ويب متعدد المناطق المحلية (على سبيل المثال، إذا كان كل من example.de/ وexample.com/de/ يعرضان محتوى مشابهًا باللغة الألمانية)، يجب اختيار نسخة مفضّلة واستخدام علامتي rel=canonical element وhreflang للتأكّد من عرض اللغة الصحيحة أو عنوان URL المحلّي الصحيح للباحثين عن الموقع.

 

نطاقات المستوى الأعلى العامة

نطاقات المستوى الأعلى العامة (gTLDs) هي نطاقات غير مقترنة بمواقع محددة. وإذا كان موقعك يحتوي على نطاق مستوى أعلى عام مثل com. أو org. أو أي من النطاقات المدرجة أدناه، وتريد استهداف مستخدمين في موقع جغرافي معيّن، يجب تحديد بلد مستهدف صراحةً باستخدام إحدى الطرق التي سبق توضيحها.

يتعامل محرك البحث Google مع النطاقات التالية كنطاقات مستوى أعلى عامة (gTLDs) يمكن استهدافها جغرافيًا في Search Console:

  • نطاقات المستوى الأعلى العامة (gTLDs): ما لم يتم تسجيل نطاق مستوى أعلى باعتباره نطاق مستوى أعلى يتم ترميزه بحسب البلد (ccTLD) في ICANN، سيتعامل Google مع أي نطاق مستوى أعلى يتم تحليله من خلال المنطقة الجذرية لنظام أسماء نطاقات IANA باعتباره نطاق مستوى أعلى عامًا (gTLD). الأمثلة:
    • ‎.com
    • ‎.org
    • ‎.edu
    • ‎.gov
    • وغير ذلك الكثير...
  • نطاقات المستوى الأعلى الإقليمية العامة: على الرغم من أن هذه النطاقات مرتبطة بمنطقة جغرافية، فإنه تتم معاملتها بشكل عام كنطاقات مستوى أعلى عامة (تمامًا مثل ‎.com أو ‎.org):
    • eu.
    • asia.
  • نطاقات المستوى الأعلى العامة التي يتم ترميزها بحسب البلد (ccTLDs): يتعامل محرك البحث Google مع بعض نطاقات المستوى الأعلى العامة التي يتم ترميزها بحسب البلد (ccTLDs) (مثل ‎.tv و‎.me وما إلى ذلك) كنطاقات مستوى أعلى عامة، نظرًا لأننا اكتشفنا أن المستخدمين ومشرفي المواقع يرون هذه النطاقات أكثر عمومية من النطاقات التي تستهدف بلدانًا محددة. في ما يلي قائمة بنطاقات المستوى الأعلى التي يتم ترميزها بحسب البلد (يمكن تغيير هذه القائمة).
    • ad.
    • as.
    • bz.
    • cc.
    • ‎.cd
    • ‎.co
    • ‎.dj
    • ‎.fm
    • ‎.io
    • ‎.la
    • ‎.me
    • ‎.ms
    • ‎.nu
    • ‎.sc
    • sr.
    • su.
    • tv.
    • tk.
    • ws.
هل كان ذلك مفيدًا؟
كيف يمكننا تحسينها؟