الأسئلة الشائعة عن بيانات "مؤشرات Google"

يوفر تطبيق "مؤشرات Google" إمكانية الوصول إلى عينة غير مفلترة إلى حد كبير من طلبات البحث الفعلية التي يتم إجراؤها على Google. وتكون هذه العينة مجهولة المصدر (لا يتم الكشف عن هوية الأشخاص فيها) ومصنّفة (يتم تحديد موضوع طلب البحث فيها) ومجمَّعة (يتم تجميع عناصرها معًا). ويسمح لنا ذلك بعرض مدى الاهتمام بموضوع معيّن في مختلف أنحاء العالم أو على مستوى إحدى المدن.

ما هي العينات التي يتم تقديمها؟

يمكن الوصول إلى نوعين من عينات بيانات "مؤشرات Google":

  • بيانات الوقت الفعلي وهي عينة تغطي آخر سبعة أيام

  • بيانات الوقت غير الفعلي وهي عينة منفصلة لبيانات الوقت الفعلي ويعود تاريخها إلى عام 2004 وحتى 36 ساعة قبل عملية البحث

كيف يتم جمع عينة من عمليات البحث التي تشير إلى موضوع معيّن؟

على الرغم من استخدام عينة فقط من عمليات البحث على Google في "مؤشرات Google"، يُعد ذلك كافيًا لأننا نتعامل مع مليارات من عمليات البحث في اليوم الواحد. فالوصول إلى كل مجموعة البيانات سيكون عملية كبيرة للغاية ولا يمكن معالجتها سريعًا. من خلال جمع عينة من البيانات، يمكننا الاطّلاع على مجموعة بيانات تمثل جميع عمليات البحث على Google، كما يتسنى لنا الحصول على إحصاءات يمكن معالجتها خلال دقائق حول حدث في الواقع.

كيف يتم تسوية بيانات "مؤشرات Google"؟

يسوي تطبيق "مؤشرات Google" بيانات البحث لتسهيل عمليات المقارنة بين عبارات البحث. يتم تسوية نتائج البحث بما يتناسب مع وقت طلب البحث ومكانه، وذلك باتّباع العملية التالية:

  • تتم قسمة كل نقطة من نقاط البيانات على إجمالي عمليات البحث في النطاق الجغرافي والزمني الذي تمثّله، وذلك لمقارنة مستوى الشعبية النسبي. وخلافًا لذلك، تأتي في أعلى الترتيب دائمًا الأماكن التي تسجّل أعلى معدّل من حيث حجم البحث.

  • يتم بعد ذلك تقريب الأرقام الناتجة على نطاق يتراوح بين 0 و100 بناءً على نسبة الموضوع مقارنة بجميع عمليات البحث عن جميع الموضوعات.

  • بالنسبة إلى المناطق المختلفة التي تُظهِر اهتمامًا مماثلاً بالبحث عن عبارة معيّنة، ليس بالضرورة أن تسجّل حجم عمليات البحث الإجمالي نفسه.

ما هي عمليات البحث التي يتضمنها تطبيق "مؤشرات Google"؟

تعكس بيانات "مؤشرات Google" عمليات البحث التي يجريها المستخدمون يوميًا على Google، كما يمكنها أن تكشف أيضًا عن وجود نشاط بحث غير معتاد، مثل عمليات البحث أو طلبات البحث التلقائية التي قد ترتبط بمحاولات للتأثير في نتائج البحث بمحتوى غير مرغوب فيه.

على الرغم من وجود آليات لاكتشاف النشاط غير المعتاد وفلترته، قد يحتفظ "مؤشرات Google" بعمليات البحث هذه كإجراء أمني، حيث إن فلترة هذه العمليات من "مؤشرات Google" ستكشف لمن يصدرون طلبات البحث هذه أننا قد تمكنا من تحديد هويتهم. ويزيد ذلك من صعوبة فلترة هذا النشاط في منتجات "بحث Google" الأخرى التي تعتمد على توفير بيانات بحث عالية الدقة. وبالنظر إلى ذلك، يجب أن يدرك مستخدمو بيانات "مؤشرات Google" أنها لا تعكس نشاط البحث على الوجه الأمثل.

يفلتر تطبيق "مؤشرات Google" بعض أنواع عمليات البحث، مثل:

  • عمليات البحث التي يُجريها عدد قليل جدًا من الأشخاص: لا يعرض تطبيق "مؤشرات" سوى بيانات تتعلّق بعبارات البحث الرائجة، ولذلك تظهر عبارات البحث قليلة الحجم بقيمة "0".

  • عمليات البحث المكرَّرة: يُزيل تطبيق "مؤشرات" عمليات البحث المكرَّرة التي يُجريها الشخص نفسه خلال مدة زمنية قصيرة.

  • الرموز الخاصة: يستبعد تطبيق "مؤشرات" طلبات البحث التي تحتوي على فواصل عليا ورموز خاصة أخرى.

هل يختلف "مؤشرات Google" عن استطلاع البيانات؟

لا يُعد "مؤشرات Google" بمثابة استطلاع دقيق ويجب عدم الخلط بينه وبين استطلاع البيانات. لا يعكس هذا التطبيق سوى الاهتمام بالبحث في مواضيع معيّنة. ولا تعتبر كثرة البحث عن موضوع معيّن دليلاً على "رواج" أو "نجاح" هذا الموضوع بطريقة ما، ولكن ذلك يعني فقط أن هناك العديد من المستخدمين يجرون بحثًا عن الموضوع لأسباب غير محددة. يجب دائمًا اعتبار بيانات "مؤشرات Google" نقطة بيانات واحدة من بين البيانات الأخرى قبل استخلاص النتائج.

كيف يمكنني الاستفادة من بيانات "مؤشرات Google" وتفسيرها بشكل أفضل؟

توضح هذه المشاركة من Google News Lab مزيدًا من المعلومات عن آلية عمل "مؤشرات Google" وطرق استفادة المستخدمين من البيانات بشكل مناسب.

ما أوجه اختلاف بيانات المؤشرات التي يشاركها Google News Lab عن "مؤشرات Google"؟

بالنسبة إلى الأحداث الرئيسية، قد يشارك Google News Lab بيانات المؤشرات ( من خلال Twitter مثلاً) التي لا يمكن الوصول إليها باستخدام أداة "مؤشرات Google" المتاحة للجميع. ونحن نعمل على مراقبة هذه البيانات بحثًا عن أدلة على وجود نشاط غير معتاد. ومع ذلك، كما هو الحال مع بيانات "مؤشرات Google" المعتادة، لا تتسم هذه العملية بالدقة ولا تعكس نشاط البحث على الوجه الأمثل.

ما أوجه الاختلاف بين "مؤشرات Google" وميزة "الإكمال التلقائي"؟

يُعد "الإكمال التلقائي" إحدى ميزات "بحث Google" التي تم تصميمها لتسريع إكمال عمليات البحث عندما تبدأ في كتابة طلب البحث. يتم استنتاج التوقعات من خلال عمليات بحث حقيقية يتم إجراؤها على Google وتعرض الموضوعات الشائعة والرائجة المرتبطة بعبارات البحث التي تم إدخالها وبالموقع الجغرافي وعمليات البحث السابقة.

وبخلاف "مؤشرات Google"، تخضع ميزة "الإكمال التلقائي" لـ سياسات الإزالة في Google بالإضافة إلى الفلترة الخوارزمية المصمّمة لمحاولة اكتشاف توقعات انتهاك السياسة وعدم إظهارها. ومن هذا المنطلق، يجب ألّا يتم النظر إلى "الإكمال التلقائي" باعتباره ميزة تعكس عبارات البحث الأكثر شيوعًا المرتبطة بموضوع معيّن.

ما أوجه الاختلاف بين "مؤشرات Google" وبيانات البحث في AdWords؟

يختص تقرير عبارات البحث في AdWords بتوفير إحصاءات عن متوسط أحجام البحث الشهرية، خاصة للمعلنين، في حين تم تصميم "مؤشرات Google" للتعمّق في بيانات أكثر دقة في الوقت الفعلي.