كيفية استخدام Google لبيانات تجديد النشاط التسويقي

يسمح لك تجديد النشاط التسويقي باستخدام إعلانات Google بعرض الإعلانات على العملاء بناءً على البيانات التي تشاركها مع Google حول هؤلاء العملاء من خلال علامة موقع شاملة أو مقتطفات عن الأحداث أو علامة تجديد نشاط تسويقي على موقعك الإلكتروني و/أو تطبيقك. ومن المهم الحفاظ على سرية وأمان بيانات تجديد النشاط التسويقي التي تشاركها مع Google. ويتضمن نوع البيانات التي يتم جمعها واستخدامها لتجديد النشاط التسويقي أشياءً مثل عنوان URL وعنوان URL المُحيل للموقع الإلكتروني الذي يؤدي إلى ظهور نتيجة علامة والمعلمات المخصصة المُستخدمة في علامة التتبع وأي عضويات ناتجة في قائمة تجديد نشاط تسويقي.

توضّح هذه المقالة كيفية استخدام Google ومعالجتها للبيانات التي تُرسلها لاستخدامها لأغراض تجديد النشاط التسويقي باستخدام إعلانات Google. 

لمعرفة مزيد من المعلومات حول كيفية استخدام Google ومعالجتها للبيانات التي تُرسلها من خلال مطابقة العملاء، اقرأ كيفية استخدام Google لبيانات مطابقة العملاء. لمعرفة مزيد من المعلومات حول كيفية استخدام Google للبيانات التي تُرسلها لتتبع الإحالات الناجحة، اقرأ كيفية استخدام Google لبيانات الإحالة الناجحة.

كيفية استخدام Google لبياناتك

تُستخدم بيانات تجديد النشاط التسويقي لمطابقة المستخدمين بحسابات Google وإضافة المستخدمين إلى قوائم تجديد النشاط التسويقي وإنشاء جمهور مشابه وعرض الإعلانات الديناميكية وضمان امتثال حملات تجديد النشاط التسويقي على إعلانات Google لسياسات Google. بالإضافة إلى ذلك، تتوفر تقارير تحتوي على بيانات الجمهور في حسابك على إعلانات Google وكذلك أي حسابات أخرى شاركت جمهورك معها.

يمكن أن تستخدم Google بيانات تجديد النشاط التسويقي أيضًا لتحسين أداء حملاتك. على سبيل المثال، تستخدم Google كلاً من بيانات الإحالة الناجحة السابقة وبيانات تجديد النشاط التسويقي لتحسين عروض أسعارك لإستراتيجيات عروض الأسعار التلقائية، وذلك بهدف تحسين عائد الاستثمار عمومًا. كما يمكن استخدام بيانات تجديد النشاط التسويقي لتحسين أدائك عند استخدام إستراتيجيات معينة لعروض الأسعار والاستهداف بدون مطالبتك بتطبيق شرائح الجمهور في الحملة. وقد تستخدم Google أيضًا بيانات تجديد النشاط التسويقي لمساعدتك على تحديد شرائح الجمهور الأخرى ذات الصلة ولتقديم إحصاءات معينة حول تركيبة قوائم تجديد النشاط التسويقي لديك. كما تستخدم Google أيضًا بيانات تجديد النشاط التسويقي المجمّعة والمجهولة الهوية لصالح جميع المعلنين، بما يتضمن، على سبيل المثال، تحسين الجمهور المشابه.

أخيرًا، لن تتم مشاركة قوائم تجديد النشاط التسويقي مع أي طرف ثالث أو معلنين آخرين بدون إذنك، ولن تستخدم Google قوائم تجديد النشاط التسويقي للإعلان عن منتجاتها الخاصة.

كيفية معالجة Google لبياناتك

تحافظ Google على سرية بياناتك المتعلقة بتجديد النشاط التسويقي وأمانها، وذلك باستخدام المعايير الرائدة في المجال المُستخدمة لحماية بيانات مستخدمي Google.

في ما يلي كيفية معالجة Google لبيانات تجديد النشاط التسويقي:

  • الوصول: تستخدم Google عناصر التحكم في وصول الموظفين لحماية بياناتك من الوصول غير المصرّح به.
  • المشاركة: لن تشارك Google قوائم تجديد النشاط التسويقي مع أي طرف ثالث، بما يشمل المعلنين الآخرين، بدون موافقة صريحة منك. قد تشارك Google هذه البيانات بغرض الالتزام بأي قوانين سارية أو لوائح أو إجراءات قانونية أو طلبات حكومية واجبة النفاذ.
  • الاحتفاظ بالبيانات: تحتفظ Google ببيانات المستخدمين في قوائم تجديد النشاط التسويقي على أساس المدة التي تحددها، والتي يمكن أن تتراوح من يوم واحد إلى 540 يومًا. وتكون أنت المسؤول عن الالتزام بأي قيود زمنية بموجب القانون الساري. في بعض الحالات، يكون الحد الأدنى للقوائم التي أنشأها إعلانات Google هو 30 يومًا. أخيرًا، يتم تخزين بيانات تجديد النشاط التسويقي المأخوذة من أحداث العلامات لمدة 30 يومًا تقريبًا بهدف دعم جهود الامتثال للسياسة ومنحك القدرة على التعبئة المسبقة لقوائم تجديد النشاط التسويقي حديثة الإنشاء.

تلتزم Google بضمان المحافظة على أمان وموثوقية الأنظمة المُستخدمة لتخزين بيانات تجديد النشاط التسويقي، كما خصّصت Google عددًا من فرق هندسة الأمان لتوفير الحماية من التهديدات الخارجية.

شهادات أمان البيانات

درع الخصوصية

وافقت وزارة التجارة الأمريكية على شهادة Google فيما يتعلق بدرع الخصوصية.

تم وضع إطارات عمل درع الخصوصية لتوفير آلية من أجل الامتثال لمتطلبات حماية البيانات عند نقل بيانات شخصية من الاتحاد الأوروبي وسويسرا إلى الولايات المتحدة دعمًا لنشاط التجارة عبر الأطلسي. ونحن نلتزم بإطارات عمل درع الخصوصية بين الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وبين سويسرا والولايات المتحدة. اطّلع على شهادتنا فيما يتعلق بدرع الخصوصية.

هل كان ذلك مفيدًا؟
كيف يمكننا تحسينها؟